Mal
sorani
kurmanci

حركة التغيير: PDK يعتبر البرلمان دكاناً يفتحه و يغلقه متى ما شاء

2017-08-06 12:45:37
اكد منسق غرفة البحث السياسي في حركة التغيير(كروان)محمد على،ان قرار الاستفتاء يستخدم لمرام حزبية وجاءت بشكل غير قانوني،فيما اشار الى ان الحزب الديمقراطي الكردستاني يعتبر البرلمان بمثابة محل (دُكان) يفتحه و يغلقه متى ما يشاء.


روج نيوز- مركز الاخبار
 

اجرت وكالة روج نيوز  حواراً مع منسق غرفة البحث السياسي في حركة التغيير(كروان)محمد على، تحدث فيه عن الاوضاع السياسية و الازمات التي انهكت اقليم كردستان، مسلطاً الضوء على موضوع تفعيل البرلمان و الاستفتاء المزمع اجراءه في ايلول القادم.

 

نص الحوار :

 

ما مستوى علاقاتكم مع الحزب الديمقراطي الكردستاني :

كحركة التغيير لسنا بمشكلة شخصية او حزبية مع الحزب الديمقراطي ،لكن الخلاف دائر حول قضايا مصيرية وقانونية ، حيث اننا اسسنا البرلمان كي يكون القانون هو السائد و نحث الحكومة على اداء جيد و فعال، وسبب هذه الازمة هو موقف الديمقراطي الكردستاني من قضية سيادة القانون اضافة الى الى موقف الحزب نفسه من قضية توحيد قوات البيشمركة  و شفافية واردات الثروات الطبيعية و علاقات الحزب مع  المتورطين في الفساد،كما اننا نتحاور مع الاطراف الاخرى لمعرفة الى اية درجة هم متفقين معنا على هذه المبادئ.

 خلافنا مع الديمقراطي وصل الى هذه المستوى لانهم انقلبوا على شرعية البرلمان ، في حين يتدني مستوى الاقتصاد في اقليم كردستان الى الاسوء يوم تلو الاخر ، جعل الديمقراطي الكردستاني مشاكله الشخصية كانما هي مشكلة الشعب ، اعتقد ان العلاقات معهم سيبقى كما هو مادامهم لا يحترمون سيادة القانون و المؤسسات.

 

 

 لماذا لم يتم يطبيق بنود اتفاقيتكم مع الاتحاد الوطني ؟

هناك عدة عوامل  و الاسباب الرئيسية عند الاتحاد الوطني الكردستاني الذي  يقول انه يعاني من مشاكلهم الداخلية ،نحن حركة التغيير لن نطالب باي شكل من الاشكال انهيار تلك الاتفاقية، لاننا نرى جميع البنود التي تناولتها الاتفاقية تخدم مصالح الشعب و ليس فيها اي مصالح حزبية و شخصية ضيقة، و اشير ايضاً الى ان الاتفاقية ليست على حساب اضعاف نهجنا السياسي.

 

 

لماذا طلب الاتحاد الوطني الكردستاني منكم بوحدة الحزبين عقب وفاة نوشيروان مصطفى؟

هذا السؤال يجب ان يوجه الى الاتحاد الوطني ، لانه ليس هناك اي بنود في اتفاقيتنا معهم يدعو الى وحدة التنظيمين، فنحن حزب وحركة مستقلين عن بعضنا البعض.

 

 

ما موقف حركة التغيير من مسألة الاستفتاء؟

هناك امران مختلفان علينا توضيحه ، وهو ان موقفنا من الاستفتاء بمعناه الحقيقي واضح ، لكن موضوع طرح الاستتفاء المزمع في 25 ايلول القادم هي خطوة  حزبية و غير قانونية تستخدم لمرام حزبية. فبحث موضوع الاستفتاء من قبل طرف وسط مستنقع مشاكل قانونية و فساد و مناصب غير شريعة ككرسي رئاسة الاقليم  و البرلمان المعطل، لن يكون بحثاً وطنياً ،كما ان لدينا ملاحظات جوهرية و تقينة على استفتاء ايلول المقبل.

 

 

 كيف تنظرون الى محاولات الديمقراطي و الاتحاد الوطني لتفعيل البرلمان اللذان يؤكدان على اعادة تفعيل الببرلمان خلال فترة مقبلة؟

ليس من حق حزب اغلاق البرلمان و فتحه على هواه، فالديمقراطي الكردستاني يعتبر البرلمان كأنه مكتب او دكان(محل) يفتحه و يغلقه متى ما شاء، لذا نحن لن نخضع للانقلاب الذي نفذه الديمقراطي ، مر عامين على اغلاق البرلمان، يجب ان يعلن لماذا اغلقه وما ضمانه ان لا يتم اغلاقه مرة اخرى في  حال ان تم تفعيله،  يراودنا شكوك بمصداقية محاولات تفعيل البرلمان النابعة منهم ،نعتقد انها سيناريو، حيث من الواضح ان الديمقراطي الكردستاني وضع نفسه وزعيمه في مناصب تشريعية و تنفيذية و قضائية و اصبح  يقود السلطات على هواه ويشرع قوانين و يقرر اجراء وتحديد موعد انتخابات و اجراء استفتاء ،(مستهزئاً) اذاً ماذا تبقى  لاجل البرلمان؟؟.

 

 

في حال تم تفعيل البرلمان فما القرار التي سيتخذه؟

لا نعلم اذا ما كان البرلمان سيتم تفعيله ام لا،وفي حال تم تفعيله يجب عليه العمل من اجل تحقيق ما يعتقده صحيحاً وليس ان يعمل بامر من المكتب السياسي لحزب، لان البرلمان من الفترض ان يكون اعلى سلطة في الاقليم  ومن شأنه اتخاذ القرار المناسب و العمل كرقيب على الحكومة و الاستفتاء و من حقه تشريع قانون رئاسة الاقليم ،لذا يجب على تلك الاحزاب الكف عن تدوين مشاريع و اجندات ومخططات للبرلمان.

 

 

كيف هي علاقاتكم مع الاحزاب الاسلامية .

علاقانا مع كل الاطراف لا تبنى على اساس شخصي بل نوطد علاقاتنا على اساس مصالح وطنية، ليس لنا عداء سياسي لاي حزب بل هناك خلافات سياسية، علاقتنا مع الجماعة الاسلامية جيدة بشكل اكثر.

 

 

اجرت حركة التغيير في 25 تموز الانتخابات القيادية لكن كان لافتاً انسحاب الفئة الشابة من الترشح ما سبب هذا برأيك؟

اعتقد ان السبب هو انها كانت التجربة الاولى لانتخاب الهيئة التنفيذية للحركة ، وقد مر بشكل ايجابي ، بلا شك تلقينا انتقادات ، من الممكن ان نستفيد من هذه التجربة في انتخابات قادمة، لكن بالنسبة لسبب انسحاب الفئة الشابة لا اعرف ، بامكانهم توجيه السؤال  لهم.

 

 

وماذا عن نسبة المرأة في الحركة وخاصة في مراكز القرار؟

حركة التغيير فتحت مجال واسعاً امام المرأة وجعلها في مواقع متصدرة ،ربما هناك اخطاء و نواقص للحركة بشأن المرأة ، لكن  من المهم ان لا يكون في الحركة اي ممانعة قانوينة رسمية تنتهك حقوقو المرأة، سنفعل ما بوسعنا لحل النواقص في هذا الشأن.

 

*ه- ز*

 

 

 

مقالات ذات صلة


-
RojNews
اتصل بنا


Korek       : +964 7508749379

Asia          : +964 7718835920

Normal     :   +964 533361295

Email  : rojnews.ar@gmail.com
© Copyright 2015 RojNews. Hemû mafên portala ROJNEWS Ajansa Nûçeyan a Roj hatine parastin