Mal
sorani
kurmanci

منصب رئاسة العراق بين الحزبين الكرديين

2018-05-28 14:33:22
يقترب  ولاية الرئيس العراقي الحالي فؤاد معصوم من النهاية، و ينتظر حزب الاتحاد الوطني الكردستاني ان يملأ المنصب بنفس المرشح او اخر تابع له، بموجب توافق سياسي شبه بالي بين القوى السياسية في اقليم كردستان و العراق.


روج نيوز- مركز الاخبار

 

بتاريح 30 حزيران تتنتهي ولاية معصوم، و هناك تنافس سياسي على المنصب بين الاتحاد الوطني الكردستاني و الديمقراطي الكردستاني، و قد ظهر ذلك في التقارير  الاعلامية و تصريحات مسؤولي الطرفين، في اشارة الى انتهاء التعامل بالتوافق السابق.

 

وقال المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكردستاني سعدي احمد بيرة، انهم يحاولون ابقاء المنصب من حصة الكرد على المستوى العراقي و من نصيب الاتحاد الوطني على المستوى الكردي، وعلى هذا الاساس يفتح الحزب باب الحوار مع جميع الاطراف.

 

 

في السياق قال المتحدث باسم تنظيمات حزب الديمقراطي الكردستاني في السليمانية و حلبجة، عطا حسن شيخ  لوكالة روج نيوز، ان "التصربحات الصادرة عن الحزب الاتحاد الوطني الكردستاني هو رأي الحزب او متحدثه، لكن ليس هناك قرار فعلي بان المنصب هو من نصيبهم."

 

وقال شيخ حسن ان المناصب السيادية من نصيب القوى المنتصرة في الانتخابات، و من المعروف ان الديمقراطي الكردستاني هو المنتصر وما من حزب حصل على المقاعد بقدره."

 

 

و اضاف " المناصب ليس مهمة بالنسبة لحزبنا بقدر اهمية المشاركة الفعلية في القرار السياسي بالعراق و حماية اراضي اقليم كردستان و سيادتها و حصص الاقليم المالية هذا ما بحث الحزب في لقاءاته ببغداد.

 

يذكر ان منصب رئيس الجمهورية اصبح من نصيب زعماء الاتحاد الاتحاد الوطني الكردستاني حيث تسنمه الراحل جلال الطالباني لولايتين متتاليتين، و فؤاد معصوم في ولتية واحدة اشرفت على الانتهاء.

 

 و يرى مراقبون انه بعد انتهاء صلاحيات رئاسة الاقليم ،اصبح حزب الديمقراطي الكردستاني ينافس الاتحاد الوطني على منصب رئاسة العراق.

 

وكان  التوافق السياسي الكردي – الكردي السابق بين الحزبين هو ان رئاسة الاقليم من حصة الديمقراطي و العراق من حصة الاتحاد الوطني.

 

*ه- ز* 

 

مقالات ذات صلة


-
RojNews
اتصل بنا


Korek       : +964 7508749379

Asia          : +964 7718835920

Normal     :   +964 533361295

Email  : rojnews.ar@gmail.com
© Copyright 2015 RojNews. Hemû mafên portala ROJNEWS Ajansa Nûçeyan a Roj hatine parastin